أخر الاخبار

هل تعلم ما يحدث لجسمك عندما تقضي وقتاً طويلاً أمام شاشات الحواسيب والهواتف الذكية؟

هل تعلم ما يحدث لجسمك عندما تقضي وقتاً طويلاً أمام شاشات الحواسيب والهواتف الذكية؟

قضاء فترات طويلة من الوقت أمام الشاشات الإلكترونية يمكن أن يضر بصحة العينين، حيث يؤدي إلى إجهاد العين ومشاكل في الرؤية.

كيف تضر الشاشات العيون

قضاء فترات طويلة أمام الشاشات الإلكترونية يمكن أن يسبب إجهاد العين، حيث يؤدي إلى جفاف العين وصعوبة التركيز. ويرجع ذلك إلى عدة أسباب، منها:

قلة الرمش: ينعكس الضوء الأزرق من الشاشات على العينين، مما يقلل من إفراز الدموع، وبالتالي يؤدي إلى جفاف العين.
حركة الشاشة: تتطلب حركة الشاشة من العينين العمل بجهد أكبر للتركيز، مما قد يؤدي إلى إجهاد العين.
وضعية الشاشة: غالبًا ما لا يتم وضع الشاشات على مسافة أو زاوية مثالية، مما قد يسبب ضغطًا إضافيًا على العينين.

تتراكم هذه المشكلات ويمكن أن تؤدي إلى تأثيرات دائمة على الرؤية، خاصة عند الأطفال.

وأضافت طبيبة البصريات نعيمة غرباني أن الأطفال يولدون بطول نظر، أي أنهم يميلون إلى رؤية الأشياء البعيدة بشكل أفضل من الأشياء القريبة. ومع نمو الأطفال، تستجيب أعينهم للبيئة البصرية والإشارات الجينية للوصول إلى الرؤية المثالية.

وأوضحت أن قضاء فترات طويلة أمام الشاشات الإلكترونية يمكن أن يعرقل هذا التطور الطبيعي للرؤية، مما قد يؤدي إلى مشاكل في الرؤية، مثل قصور النظر أو طول النظر.

أوضحت طبيبة البصريات نعيمة غرباني أن الانخراط بشكل متكرر في العمل عن قرب، بما في ذلك العمل الذي يستخدم الشاشات، يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الرؤية، مثل قصور النظر.

وأوضحت أن هذا يرجع إلى أن عضلات العين الهدبية، التي تضبط شكل العدسة، تتقلص عندما نركز على شيء قريب. يؤدي الإفراط في استخدام هذه العضلات إلى زيادة سماكتها، مما يضعف قدرة العين على إرخاء العدسة مرة أخرى إلى شكل مسطح.

وهذا يمكن أن يؤدي إلى إطالة مقلة العين، مما يسبب تغييرات دائمة في بنيتها وقدرتها على تركيز الضوء على شبكية العين. عند النظر إلى الأشياء البعيدة بعيون ممدودة، تنتهي نقطة تركيز الشخص "أمام" شبكية العين، ما يجعل الأشياء تبدو ضبابية.

التأثيرات الصحية التي تسببها الشاشات

قضاء فترات طويلة أمام الشاشات الإلكترونية يمكن أن يسبب مجموعة متنوعة من مشاكل العين، بما في ذلك:إرهاق العين: يمكن أن تتعب عيناك من الاستخدام المكثف، مما يؤدي إلى الرؤية المزدوجة والصداع وصعوبات التركيز.

عيون جافة ومتهيجة: تميل إلى الرمش بشكل أقل عند التحديق في الشاشة، مما قد يؤدي إلى جفاف العين والتهابهات.

فقدان مرونة التركيز: عادة، يحدث فقدان مرونة التركيز مع تقدمنا في العمر، ولكن الوقت المفرط أمام الشاشة يمكن أن يؤثر على قدرتنا على ضبط أعيننا للرؤية على جميع المسافات.

مومن
مؤمن بكالوريوس تجارة جامعة إسكندرية مهتم بالمقالات وأعشق الكتابة والروايات ونقل الحدث
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-